نجم الركايب

ديربي الوسطى .. ها أنذا!!!!!


ديربي الوسطى .. ها أنذا!!!!!


وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.hailnews.sa/764244/

 

لمن الغلبة في موقعة لندن؟ لمن تميل الكفة؟ من سينتصر؟

 

لا ريب أن توقع نتيجة المباراة القادمة بين الهلال والنصر أو النصر والهلال يُعتبر ضرباً من المستحيل!!!

 

يأبى الغريمان التقليديان إلا أن يعودا بلقاءاتهما للواجهة مرة أخرى كقمة فنية وجماهيرية لا تماثلها أي قمة في أرجاء الوطن العربي قاطبة ، ويبدو أن حُقبة الثمانينات الميلادية قد عادت من جديد من حيث التنافس بينهما، وتسيد المشهد الكروي السعودي، حيث المتعة الكروية والتنافس المثير حتى أصبحت مبارياتهما حديث المجالس ، بعد أن غاب التنافس بينهما على البطولات لفترة ليست بالقصيرة وكأنهما يقولان: ها أنذا!!!!!!

 

فمنذ موسمين (مع عودة النصر للبطولات) والصراع على أشُدّه بين قطبي العاصمة داخل الملعب وخارجه، مما أضفى رونقاً خاصاً على الساحة الرياضية، وإن شابهُ بعض التصرفات والتصريحات التي خرجت عن الإطار العام للروح الرياضية!!

 

لقد عادا بنا إلى تلك الفترة التي كان الديربي هو الشغل الشاغل للرياضيين قبل وأثناء وبعد المباراة، حيث كان الديربي هو نكهة البطولات ومعيار قوتها، ويواكبها زخم جماهيري وإعلامي كبير ، عادت صعوبة التنبؤ والتكهن بنتيجة المباراة كما في تلك الفترة، عاد تبادل الفوز بين الفريقين (بعد أن كانت الترشيحات قبل المباراة تصب لمصلحة فريق واحد) ، عادت شريحة كبيرة من الجماهير لمتابعة هذه اللقاءات والتفاعل معها بعد أن خفَّ بريقها نوعاً ما!! بهذه العودة اتضحت قيمة هذا التنافس المثير بين الهلال والنصر محلياً وإقليمياً حتى أصبحنا نرى الفنانين والمذيعين والإعلاميين الخليجيين والعرب يعلنون ميولهم وانتماءاتهم بكل وضوح، بل وتوشح بعضهم قميص ناديهم المفضل سواء من خلال برامجهم أو من خلال برامج التواصل الاجتماعي مما أثبت بما لا يدع مجالا للشك أن هذه المباراة هي الأقوى والأثقل عربياً وإقليمياً!! وما مباراة السوبر القادمة وما يصاحبها من تحدٍ خاص ومشاغبات جماهيرية مذ تحدد طرفاها نهاية الموسم المنصرم إلى أن يحين موعدها، إلا تصديقاً لهذه العودة التنافسية بين الشقيقين!!!

 

كل ما نأمله كمشجعين وكرياضيين هو استمرار هذا الصِراع المحموم وهذه المنافسة الشرسة (كروياً) حتى نضمن استمرار التشويق والإثارة والمتابعة من قِبل الجماهير بمختلف ميولها، بعد أن كاد ثُلّة منهم الابتعاد عن متابعة كرتنا المحلية والتوجه للبطولات الخارجية.

 

خاتمة:
التقى الفريقان خارج المملكة مرة واحدة فقط، انتهت بالتعادل بهدف لكلٍ منهما في بطولة النخبة العربية بسوريا عام ١٤٢٢ هـ ، فلمن سيكون الانتصار الأول لفريق على الآخر خارج الديار؟!!!

 

بقلم: عادل الغازي

خاص لـ(صحيفة حائل الإلكترونية)


8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.