نجم الركايب

فعلت ما لم يفعله الصحابة الكرام!!


فعلت ما لم يفعله الصحابة الكرام!!


وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.hailnews.sa/796570/

 

نعم ما قرأته في العنوان صحيح تماماً , بل إنني أدخل الحرم بدون أن أمر على المواقيت! وفي بعض الأحيان أصلي بلا وضوء وأرجو أن يقبل الله صلاتي وصالح أعمالي.

 

ما قلته موجه لكل جاهل ستغضبه كلمات مقدمة مقالي ممن يدعون العلم بالدين أو فهم الفقه على وجهه القويم , ولو سألت أحد هؤلاء الغاضبين مني , هل الواجب في الصلاة حين السجود (أن تسبق ركبك يديك أم أن تسبق يديك ركبتيك) لقال ساعتها هاه هاه! لا أدري!! ومادمت لا تدري فلماذا تغضب على أمر تجله؟ لماذا تغضب أيها الأحمق الأخرق من مقدمة “نايف الفيصل” قبل أن تتساءل ماذا تعني؟ أو أنك قبل أن يشتد غضبك , تطبق شرع الله وتسأل أهل الذكر مادمت أنك ممن لا يعلمون (أم تريد أن تقنع نفسك أنك عالم رغم جهلك!).

 

يذكرنا هذه بقصة ربما البعض منكم سمع عنها , ومفادها أن أشخاصا بسطاء في العلم والفقه أرادوا تعليم الدين “لعالم كبير” قابلوه في الصحراء , ولم يعرفوا أنه من العلماء المعتبرين , وحين سألوه حول نبيه ودينه قال: (نبيي أمي وربي البر) فغضبوا منه ولم يفهموا أنه يقصد بأن خاتم الرسل هو النبي “الأمي” المبعوث رحمة للعالمين وربه “البر” الرحيم سبحانه العزيز الحكيم.

 

إننا اليوم نعاني معضلة كبرى وشر انتشر , بين جاهلين!! أحدهما علماني ليبرالي متفسخ لا يفقه الدين ويريد أن يفتي بجهل وغرور ويجر الأمة معه إلى الانحلال والتفريط بفهمه السقيم للدين وتفسيره المعوج لنهجه القويم , ويقابله جاهل آخر وهو المغالي في دينه الذي يقتل النفس التي حرم الله في كل مكان دون أي ذنب اقترفته ويظن أنه ينصر الله ورسوله بهذا الفكر التكفيري العقيم بلا دليل من الله ولا سنة نبيه صلى الله عـليه وسلم.

 

إن الوسطية أن نكون كما كان عليه نبيا وصحبه الكرام الذين نحن لا نساوي شسع نعل أحدهم , رضي الله عنهم وأرضاهم وحين قلت في عنواني إنني (فعلت ما لم يفعله الصحابة الكرام) فلم أكذب , فأنا أذكر الله وأسبح وكذلك أصلي وأنا في كبد السماء وسط الطائرة مسافر إلى أي مكان وهذا (ما لم يفعله الصحابة الكرام) رضي الله عنهم وأرضاهم.

 

وأما عن دخولي الحرم بدون أن أمر على المواقيت , فأنا أدخل حرم الطريق ولاشك ليس بين الطريق وحرم الطريق أي مواقيت , وأما صلاتي بلاء وضوء , فأنا أصلي على خير البرية في الصباح والمساء , كنت ساعتها على وضوء أم لا , وختاماً صلوا على الهادي البشير , وكونوا أكثر تعمقاً في الدين ولا تلتفوا للمفرطين أو المغالين , جمعنا الله وإياكم في جنات النعيم.

 

بقلم: نايف بن صالح الفيصل

خاص لـ(صحيفة حائل الإلكترونية)


19 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

    1. 1
      ابومعارف

      عجيب !!!!!!! وامرك غريب وكلامك وربي رهيب وانت صدقني حبيب ومن القلب قريب يا بوصالح وانت صالح وكلامك كلام الفالح والله يكفيك شر كل نابح واللي يعجبني بمقالتك إنك تفصل وتشرح ولا تسب او تمدح ومن راسك تقدح

      الرد
    2. 2
      سالم

      حرام كلامك هذا ولا يجوز ولا اعتبره كلام رجل عاقل

      الرد
    3. 3
      أنا

      مقال جميل ويحتاج لعقل كامل ؛ لكن قد تكون أردت عمراً وأراد الله خارجة .
      صاحب الفتوحات المكية غالى وقال : أنتم وما تعبدون تحت قدمي ، فمات رفساً بالأقدام . أراد المال وهم أرادوا الله عزوجل .
      العوام هم أكثر البشر

      الرد
    4. 4
      ابو عبدالرحمن

      نفهم من كلامك ان الناس تنجرف مع اي شي زي الشباب وانحرافهم مع الطوائف الحزبيه والداعشية والعلمانية او انك تقصد غبىء بالشعوب

      الرد
    5. 5
      شوق

      اتهامك للمجتمع بالاخرق والأحمق غير مقبول ونرفضه ولازم تعتذر لنا
      الناس ما عقولها وذكائه واحد

      الرد
    6. 6
      كمال مصطفى

      رائعة من روائع الرقص والعب مع وعلى الحروف تقبل تحياتي

      الرد
    7. 7
      التميمي

      شكل الدجال ماهي بعيده طلعته ههههههههههههههه

      الرد
    8. 8
      ابو سالم

      احب المقال وأكره المقال
      الأوله من القول
      ومقال الثانية من القيلولة
      فسر الأولة حسب ماتريد وماتهواه
      أما الثانية فلا لحديث ” قيلوا فإن الشياطين لا تقيل ”
      وعمتم مساءً

      الرد
    9. 9
      المعالي

      كلام فارغ

      الرد
    10. 10
      عبدالله التميمي

      95 من اصل مائة , لن يفهموا الحكمة المستقرة في عميق هذا المقال البديع , تغيب وتغيب وتغيب لكن إذا بزغت شمسك أنرت واشرقت بعذب الكلمات , لن يكيفينا منك مقالات ومقالات نحن بإنتظار كتاب نفتخر به نحن بني تميم حين نقول أن مؤلفه منا وتفتخر به حائل أنه أحد أبنائها ,,, تعجز الكلمات عن شكرك اخي نايف واختصرتها أنت بجمله واحده ( لا تلتفوا للمفرطين أو المغالين )

      الرد
    11. 11
      المحايد

      طيب ليش استبقت النقد لمقالك قبل ان يحدث؟ هل تتوقع الهجوم ام انك تعرف بانك حدت عن الصواب؟
      اخي نايف الدين لاهل الدين من علماؤنا الأفاضل اما انت ف خلك في الكتابة والهرطقة ودع الخلق للخالق

      الرد
    12. 12
      ساري

      مقال سلس اخ نايف ودائماً مبدع بوضع النقاط فوق الحروف ومقالتك بها اثارة لكل علماني ومتشدد من وجهة نظري المتواضعة

      الرد
    13. 13
      سويلم الخمعلي

      اعجبني رد المحايد الدين لأهل الدين وانا معه نبيك يانايف تتبع وتسمع و بس فهمت ولا نحايدك لجادة المحايدين

      الرد
    14. 14
      برزان

      تناقض عجيب بها الشخص ههههههههههههههههههههههههههههههههه

      على قولت قرب خروج الدجال

      الرد
    15. 15
      سلطان الشمري

      الوسطية مطلوبه وهى اللي مفروض تدرس بالمدارس ويمنع الخطباء من المحاضرات او اقل شي تحذيرهم من التشدد المفرط ولا اللبرالية ما منهم خوف بربسه سوالفهم ولا يبعدون هذا راي

      الرد
    16. 16
      محمد العنزي

      لو طبق كلام هذ الكاتب الكبير من الغد لم يجد احد حجة اكرر لم يجد احد حجة نعم يجب الضرب على رأس المفرطين في الدين من المنافقين والعلمانيين وغيرهم في النفس الوقت الذي يضرب به على رأس المكفرين المغالين يجب ان تعلوووووووووو (((((((((( الوسطيه )))))))))) ولا يعلى عليها شي , يجب ان يطبق الشرع على الجميع فوق الارض وفي حياة الناس وفي القنوات الفضائيية التي تبحر في السماء فعلاً كاتب من الطراز المميز الفريد اول مرة اشاهد له مقال وسوف اعود لجميع مقالاته

      الرد
    17. 17
      مشعل االنهير

      المقال جميل بشتى نواحيه

      ولكن استوقفتني جملة قد خانك التعبير بها، عندما قلت: نحن لا نساوي شسع نعل أحدهم!!

      اولاً لا يجب ان تقلل من قدر المسلم وتساويه بالنعل فلقد كرمنا الله بالإسلام فقال تعالى: (كنتم خير أمة أخرجت للناس)

      ثانياً عندما تقول (نحن) فأنت تعمم على المسلمين في الوقت الحاضر أنهم لم يصلوا لمراتب الصحابة رضوان الله عليهم، فالله تعالى يقول في سورة الواقعة: ( وَالسَّابِقُونَ السَّابِقُونَ (10) أُوْلَئِكَ الْمُقَرَّبُونَ (11) فِي جَنَّاتِ النَّعِيمِ (12) ثُلَّةٌ مِّنَ الْأَوَّلِينَ (13) وَقَلِيلٌ مِّنَ الْآخِرِينَ (14)

      أرجو ان تتقبل هذا النقد بصدر رحب.. واتمنى لك التوفيق

      الرد
    18. 18
      رد على : مشعل االنهير

      لم يخنه التعبير ولكنك عزيزي لم تبلغ مداه في الإبداع ولهذا قصر فهمك عن مبتغاة … وليس عيباً فيك وإنما لإبداع دقيق في المقال يستحق الإشادة

      إن من فنون العرب أن يدعي المتكلم بلوغ أمر في وصف الضعف حدا مستحيلا ؟ يراد منه رفع مكانة شيء وخفض مكانه شيء آخر . ولهذا وصف تدني منزلة العموم برفعة منزلة الفرد بين قوله ( نحن و أحدهم ) وفي حديث التائبة ما يختصر الشرح

      حين قال المصطفى ( لقد تابت توبة لو وزعت على أهل المدينة لوسعتهم ) وقيل سبعين منهم ,,, وما هيمنا سؤال : منهم سكان المدينة وقتها إنهم خيار أهل الأرض ؟ وهنا يتضح أن مقام التوبة رفيع والمبالغة بقصد تأكيد عظم توبتها لا تقيلاً من حق الصجابة زمن الرسول صلى الله عليه وسلم . بالضبط كما فعل كاتبنا وفقه الله . لتأكيد فضل الصحابة وسمو رفعتهم عنا وإن كان في الأمة اليوم ممن في قلبه إيمان وتقوى تساوي إيمان وتقوى القرون الأوائل واتمنى انني كفيت الكاتب ووفيت في الرد

      الرد
    19. 19
      عبدالمجيد العلياني

      اتهامك للمجتمع بالاخرق والأحمق غير مقبول ونرفضه ولازم تعتذر لنا
      الناس ما عقولها وذكائه واحد

      الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.