نجم الركايب

الرجل المناسب في المكان المناسب


الرجل المناسب في المكان المناسب


وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.hailnews.sa/881792/

 

إن في اختيار القيادة الرشيدة ومنح الثقة الكريمة لمعالي الدكتور الفاضل الكريم عبداللطيف بن عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل الشيخ، – حكمة بالغة – يؤسس لمستقبل واعد لوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد.

 

فهناك رجال يصنعون تاريخهم ومجدهم بالجهد والعرق والتفاني والإخلاص والجدية في أداء عملهم ومراعاة ضمائرهم فيما يقولونه أو يفعلونه.

 

ومن هؤلاء الرجال صاحب المعالي الدكتور عبداللطيف آل الشيخ وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد ، هذا الرجل الذي هو فعلا أهل لهذا المنصب فهو يعرف جيدا معنى كلمة المسؤولية.

 

فهو رجل دولة ورجل الدولة أو السلطة، يجب أن يكون له دائماً عين على المبادئ التي يتسلم منها مواقفه وتصرفاته، وعين أخرى على الواقع المحيط بتطبيقها، وهذا ما ينطبق على صاحب المعالي الذي يستند على جبل من الحكمة، والمبادئ، والقيم والمعارف.

 

فلو تكلمنا عن هذا الرجل وإنجازاته العديدة فلن تكفي الأسطر والكلمات للوفاء بحقه، ولو تتبعنا بداية حياته فسنجد أنه منذ الصغر رجل مسؤول عرف معنى وأهمية أن يجمع بين الهمة العالية والأخلاق الحميدة.

 

وبعد أن تولى منصب رئاسة هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر قام بمجهودات عظيمة وأدى عمله على أكمل وجه من حيث التنظيم الإداري والميداني.

 

وها هو الآن يتقلد مسؤولية جديدة، والتي تعد تركة ثقيلة جدا ومهمة صعبة لكل من يتولى مسؤوليتها، ونحن على ثقة تامة من أن هذا الرجل هو الرجل المناسب في المكان المناسب , فالأمور الصعبة تحتاج إلى أصحاب الهمم العالية، والشدة تحتاج إلى رجال أصحاب خبرات وأشداء، وصاحب المعالي ممن يفضلون العمل في الأماكن التي تحتاج إلى حزم وجدية , ووزارة الشؤون الإسلامية تعد من أهم الوزارات لما لها من أهمية كبرى لاهتمامها بالدعوة إلى الله التي هي عماد الأمة وقوتها الفعالة.

 

ومن هذا المنطلق كلنا ثقة من أن هذا الرجل سيعمل جاهدا على تطوير الوزارة وتحسينها.

 

ونسأل الله له التوفيق والسداد إنه ولي ذلك والقادر عليه.

 

بقلم: قازي بن محمد بن عليوي الحمّٰاد التميمي

خاص لـ(صحيفة حائل الإلكترونية)


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.