المدار
نجم الركايب

وزير الإسكان: البيع على الخارطة يهدف لتمكين المواطن من التملك بجودة عالية وسعر مناسب


وزير الإسكان: البيع على الخارطة يهدف لتمكين المواطن من التملك بجودة عالية وسعر مناسب

صحيفة حائل - متابعات


 

افتتح وزير الإسكان ماجد الحقيل اليوم السبت فعاليات منتدى ومعرض “وافيكس 2019” لمشاريع البيع على الخارطة، والذي ينظمه برنامج البيع على الخارطة “وافي” بفندق هيلتون جدة من 9-11 مارس الجاري، وتشارك دولة الإمارات كضيف شرف.

 

وأوضح وزير الإسكان خلال كلمته في حفل الافتتاح أن “وافيكس” يقام بمدينة جدة بعد نسخته الأولى في الرياض، ليواصل المسيرة التي بدأتها وزارة الإسكان خلال الفترة الماضية في التعريف بأنشطتها وبرامجها، مرحباً بدولة الإمارات، ومثمناً حضورها لمشاركة الرؤى والأفكار وتنسيق الجهود للخروج بنتائج وتوصيات مثمرة لها أثرها في تطوير نشاط البيع على الخارطة.

 

وأضاف أنه خلال النسخة الأولى من المعرض تم استعراض العديد من النماذج الناجحة في مجال بيع الوحدات السكنية على الخارطة، سواء على المستوى المحلي أو الإقليمي أو الدولي، فيما يستهدف المعرض في نسخته الحالية التعريف بنماذج أخرى أثبتت نجاحها، حيث إن البيع على الخارطة كنشاط تطوير عقاري يُعد تجربة عالمية ثبت لدى العديد من الدول حول العالم نجاح تطبيقها وفاعليتها. وأشار إلى تبني الوزارة من خلال شراكتها مع القطاع الخاص منتجات البيع على الخارطة – المشروعات تحت الإنشاء – من أجل تمكين المواطن من التملك بجودة عالية وسعر مناسب كأحد الخيارات المتعددة للدعم السكني الذي تقدمه حكومة خادم الحرمين الشريفين للمواطنين، وتتطلع الوزارة من خلال مثل هذه اللقاءات للاستفادة من تجارب السابقين، وانعكاس هذه التجارب الناجحة على ما ننفذه في مشاريعنا الحالية والمستقبلية.

 

وذكر أنه خلال الفترة الماضية، ومنذ إطلاق المرحلة الأولى من برنامج “سكني” مطلع عام 2017 خطت الوزارة خطوات كبيرة في هذا المجال، ووصل عدد المشاريع التي أطلقها البرنامج أكثر من 69 مشروعاً توفر نحو 130 ألف وحدة سكنية في مناطق ومدن المملكة، إضافة إلى عشرات المشاريع التي رخص لها البرنامج على أراضي القطاع الخاص، ما أتاح التنافس الإيجابي لتبني تطبيقات تقنيات البناء ودعم التوجه لتوطين مصانع إنتاج هذه التقنيات ورفع نسبة الاعتماد على المحتوى المحلي لتحقيق أحد أهم أهداف الرؤية الطموحة 2030. وحول المشاريع السكنية المرتبطة ببرنامج “سكني” أكد الحقيل أن نجاح هذه المشاريع التي تتم بالشراكة مع القطاع الخاص مقرون بعدة عوامل رئيسية، منها تحقيق هذه المشاريع لرضا المواطنين، لأنهم المستفيد الأول منها، والمحور الرئيسي فيها إضافة إلى تطوير الأنظمة والتشريعات التي تُساعد على نمو هذه المشاريع، وسرعة إنجازها.

 

وبين أن الدور المنوط ببرنامج “وافي” لا يقتصر على الترخيص ومتابعة المشاريع ونسبة إنجازها وجودتها بل يتجاوز ذلك كمحفز رئيسي لتأهيل مطورين عقاريين قادرين على خلق مشاريع متميزة بجودة عالية، لافتا إلى ضرورة تفعيل القطاع العقاري بمختلف أشكاله وأدواته، كونه قادرا على تنشيط نحو 100 نشاط اقتصادي بشكل مباشر. وشكر الحقيل برنامج “وافي” على إقامته المنتدى والمعرض وحرص فريق عمله على إثراء السوق العقارية بكل جديد في هذا المجال، والأشقاء في دولة الإمارات لحضورهم والمشاركة، وجميع العارضين من شركات التطوير العقارية والمكاتب الهندسية والمحاسبية ومؤسسات التمويل الحاضرة في “وافيكس2019”. وألقى المشرف العام على التطوير العقاري رئيس لجنة البيع والتأجير على الخارطة، محمد الغزواني، كلمة رحّب فيها بالمشاركين في “وافيكس”، مؤكدا أنه يحمل العديد من الملفات المهمة التي تخدم نشاط التطوير العقاري، مشيدا بتكامل مبادرات الوزارة لتحقيق الاستراتيجيات التي رسمتها في تعدد الخيارات العقارية للمواطنين والسعي إلى رفع نسبة تملك المساكن مع المحافظة على الجودة والسعر المناسب تحقيقا للرؤية.

 

وأكد مدير عام الأراضي والأملاك في دبي، سلطان بن مجرن، أن البيع على الخارطة يُعد من أفضل نماذج التطوير العقاري على مستوى الإسكان، وأن عام 2007 شهد إنشاء مؤسسة التنظيم العقاري، وأن قوانين دبي وضعت أنظمةً حديثةً للبيع على الخارطة، كما أن الدائرة في “وافيكس2019” ستقدم عرضًا لجميع برامج البيع على الخارطة. وأعلنت اللجنة المنظمة لفعاليات المنتدى عن إطلاق جائزة أفضل مطور عقاري، كحافز للوصول إلى أفضل مستويات تصميم وتنفيذ وتسويق مشاريع البيع على الخارطة، وابتكار المشاريع والآليات والأفكار وتطويرها وتشجيع المنشآت على تفعيل الأبحاث والدراسات في مشاريع البيع على الخارطة والتشجيع على التوسع بها، وتكريم المنشآت والأفراد أصحاب الدور المميز في هذا النشاط العقاري. وقام وزير الإسكان بتكريم الرعاة المشاركين في معرض ومنتدى “وافيكس ٢٠١٩”، تلاه توقيع آليات البرامج التعاونية، شملت هيئة أبو ظبي للإسكان ودائرتي التخطيط العمراني والبلديات والأراضي والاملاك بمدينة دبي، إضافة إلى عقد اتفاقية بين برنامج “وافي” والهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، وأخرى مع المعهد العقاري السعودي.

 

ودشن وزير الإسكان المعرض المصاحب للمنتدى والذي جمع شركات التطوير العقاري والمؤسسات التمويلية، والمكاتب الهندسية والمحاسبية، لعرض التجارب الدولية في شراء وتملك الوحدات السكنية بنظام البيع على الخارطة “المشاريع تحت الإنشاء”، ويعرض فيه المنتجات العقارية المتنوعة، كما يستعرض تجارب الشركات المحلية والإقليمية والتجربة الإماراتية. يُذكر أن المعرض يناقش غدا عددا من الموضوعات مع مختصين عقاريين عبر جلستين؛ الأولى بعنوان “التخطيط العمراني وجودة الحياة وتكامل وسائل النقل العام مع المشاريع الإسكانية”، والثانية حول “الدور الحكومي في دعم قطاع الإسكان وتجربة دولة الإمارات العربية المتحدة”، حيث تبدأ الجلسات في تمام الساعة التاسعة صباحا.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.