المدار
نجم الركايب

أمير حائل يدشن تشغيل مركز بيانات الإمارة على خدمات الحوسبة السحابية الحكومية بمركز المعلومات الوطني ومرصد حائل


كأول إمارات المناطق في تشغيل المركز

أمير حائل يدشن تشغيل مركز بيانات الإمارة على خدمات الحوسبة السحابية الحكومية بمركز المعلومات الوطني ومرصد حائل

صحيفة حائل - حائل


 

دشن صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل بقصر أجا اليوم بقصر برامج تشغيل مركز بيانات إمارة منطقة حائل والذي تم تشغيله بشكل كامل من خلال خدمات الحوسبة السحابية الحكومية بمركز المعلومات الوطني برئاسة أمن الدولة، كأول إمارات المناطق في ذلك والذي سيحدث نقلة تقنية نوعية في أعمال إمارة المنطقة بما يتواكب مع الرؤية الوطنية الطموحة 2030 بما يسهم في تلبية احتياجات وتطلعات مواطني ومقيمي المنطقة ويرتقي بالخدمات المقدمة لهم من كافة الجهات الحكومية.

 

كما دشن الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز مرصد حائل والذي يضم مؤشرات قياس الأداء للقطاعات الأمنية والتنموية بالمنطقة ويوفر معلومات آنية أولاً بأول وعلى مدار الساعة.

 

وأعلن مركز المعلومات الوطني عن جمع بيانات أكثر من ( 35 ) جهة حكومية، ودمج ( 23 ) مركز بيانات تابع لعدة جهات حكومية بأنظمة الحوسبة السحابية الحكومية بالمركز، والتي ستوفر للجهات الحكومية خدمات تقنية آمنة ورائدة في مجالها بالإعتماد على أحدث التقنيات العالمية ، إضافة إلى إمتلاك مركز المعلومات الوطني أكثر من ( 64 ) مرصداً وطنياً تمكن صناع القرار بمختلف القطاعات الحكومية من متابعة تقدم القطاعات الأمنية والخدمية في أدائها ودعمها للوصول لأهدافها الإستراتيجية ومستهدفاتها لرؤية المملكة 2030م، مما يسهم في رفع كفاءة الأداء العام للعمل الأمني والخدمي والتنموي ،مع اتاحتها تصدير البيانات على شكل تقارير دورية يتم بناءها تفاعليًا وفقًا لرغبة الجهات المستفيدة وعلى رأسها إمارة منطقة حائل كأول إمارات المناطق والتي كثفت جهودها خلال الفترة الماضية بالتعاون مع مركز المعلومات الوطني من أجل الوصول سريعاً لهذه النتيجة التي ستتبعها خطوات ومراحل أكثر تطوراً يلمسها الجميع بإذن الله.

 

ورفع أمير منطقة حائل شكره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله على الدعم المستمر لإمارات المناطق وقال سموه في تصريح صحفي أن هذه الخطوات التقنية تأتي تتويجاً لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية مشيراً سموه إلى أن تدشين خدمات الإمارة على الحوسبة السحابية الحكومية وتدشين مرصد حائل بمركز المعلومات الوطني سيسهمان بلا شك في دفع عجلة التنمية بالمنطقة ومتابعة أداء الجهات الحكومية حول القضايا التي تمس الأمارة ومحافظاتها وقراها وساكنيها بشكل مباشر وفقاً لما يتوفر من بيانات آنية ودقيقة بفضل هذه التقنيات المتطورة.

 

وأثنى سمو أمير منطقة حائل على الجهود التقنية التي يبذلها مركز المعلومات الوطني وعلى خدماته المقدمة لكافة القطاعات الحكومية على مستوى الوطن والذي يشهد له الجميع بالكفاءة العالية بفضل ما يمتلكه من خبرات تقنية متقدمة بأفضل المستويات ويديرها أبناء الوطن وفق رؤيته الطموحة ليكون شريكاً وطنياً للاستشراف والبنية الرقمية الأكثر ثقة ً وقدرة ًواستخداماً وفق أفضل المعايير العالمية معتمداً بذلك على ثلاث ركائز أساسية هي الاستشراف حول الأولويات الوطنية والتكامل الشامل للبيانات الحكومية وتقديم خدمات ٍ سحابية حكومية آمنة وفعالة.

 

من جهته عبر المشرف على أعمال وإدارة مركز المعلومات الوطني اللواء الدكتور طارق بن عبدالله الشدي عن شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد بن مقرن بن عبدالعزيز على إتاحة الفرصة لمركز المعلومات الوطني لتقديم خدمات تقنية لإمارة المنطقة والمساهمة جنباً إلى جنب مع الإمارة بدعم عملية التطوير التي تشهدها المنطقة في مختلف المجالات ، مؤكداً أن المركز يقوم على تقديم خدمات الحوسبة السحابية الحكومية لجميع القطاعات والمؤسسات الحكومية بما تشتمل عليه من عمليات الصيانة والحماية الأمنية، عبر فريق دعم ومساندة متخصص لتشغيل البنية التحتية لخدمات الحوسبة السحابية يعمل على مدار الـ ( 24 ) ساعة طوال أيام الاسبوع بفضل تكامل الأنظمة المعلوماتية والتي يمكن تحديثها بأي وقت، كما يتم من خلالها تقديم خدمات البنية التحتية كالأجهزة الافتراضية وتخزين المعلومات ومراكز البيانات الافتراضية وخدمة استعادة البيانات في حالات الكوارث لا قدر الله ، وهذه بدورها ستسهم في توفير وخفض العديد من التكاليف المالية على الدولة يأتي من أبرزها المخاطر من الاستضافة في جهات تقدم خدمات سحابية خارج المملكة وتوفير تكلفة استهلاك الكهرباء لمراكز البيانات وتوفير تجديد رخص و دعم أنظمة التشغيل وأنظمة أمن المعلومات وتجديد عقود صيانة مراكز البيانات.

 

وخلال حفل التدشين قدم مدير مشروع دمج مراكز البيانات ببرنامج تنفيذ الإستراتيجية سلطان الوهيبي عرضاً مرئياً عن تشغيل مركز بيانات حائل على الحوسبة السحابية الحكومية بالمركز متضمنا ً استراتيجية عمل السحابة الحكومية والتي ستوحد الجهود الحكومية لزيادة فاعلية الأداء والحماية التقني وترشيد الإنفاق على التقنية ، كما تم التعريف بأبرز مكاسب إمارة منطقة حائل من استضافتها على السحابة الحكومية بمركز المعلومات الوطني حيث سيتم ضمان تطبيق أعلى معايير أمن المعلومات والقابلية للتطوير والتوسعة في البنية التحتية والتعامل مع الجهات الحكومية الأخرى والاستفادة من خدمات السحابة الحكومية الإضافية إضافة إلي توفير المرونة في ممارسة الأعمال وتقليل تكاليف التشغيل اليومية.

 

كما قدم مدير إدارة ذكاء الأعمال بمركز المعلومات الوطني خالد القحطاني عرضا ً مرئياً عن مرصد حائل والذي يضم مؤشرات قياس الأداء للقطاعات الأمنية والتنموية بالمنطقة وما ستحققه الإمارة من فوائد تنعكس بشكل ايجابي على سرعة اتخاذ القرارات ومعالجة القضايا الهامة بالمنطقة إضافة إلي استشراف أولويات المنطقة والتخطيط المسبق للتنمية بما يتواكب مع تطلعات الجميع.

 

وفي نهاية حفل التدشين كرم أمير منطقة حائل فريق العمل من مركز المعلومات الوطني وإمارة منطقة حائل العاملين على هذه الحلول التقنية والتي تم تدشينها بالإمارة اليوم.

 

كما تسلم سموه درعاً تذكارياً قدمه اللواء الشدي ثم التقطت الصورة التذكارية.

 

حضر التدشين وكيل الإمارة للشئون الأمنية سعد العنقري ووكيل الإمارة المساعد مطلق العتيبي وعدد من المسئولين.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.