المدار
نجم الركايب

الهلال الأحمر بحائل الأول على مستوى المملكة بتدريب (26313) مستفيدا ومستفيدة


عمل مستمر وإنجازات متتالية خلال العام 2019م

الهلال الأحمر بحائل الأول على مستوى المملكة بتدريب (26313) مستفيدا ومستفيدة

سامي الوريكي - صحيفة حائل


 

تماشياً مع رؤية المملكة 2030، وفي إطار سعي هيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة حائل لتطوير ورفع مستوى الخدمة الإسعافية لكافة المواطنين والمقيمين في المنطقة، فقد حققت العديد من الانجازات في عام 2019م من أهمها حصول الفرع على المركز الأول في التدريب حيث بلغ عدد المستفيدين من دورات الإسعافات الأولية (26131) مستفيد ومستفيدة وهو يعد الرقم الأعلى على مستوى كافة مناطق المملكة ويمثل نقلة كبيرة في مستوى التدريب مقارنة بالأعوام السابقة وعطفاً على بعض التحديات والمعوقات التي كانت تواجه الهيئة ومن أهمها:- الاستدامة المالية، ومحدودية الكوادر العاملة في إدارة التدريب، وعدم وجود إلمام كامل من قبل أفراد المجتمع بأهمية تعلم الإسعافات الأولية والمبادرة في تعلمها، وكانت الهيئة قد افتتحت خلال هذا العام قسم التدريب النسائي.

 

وامتدادً لما تم انجازه في جانب التدريب فقد تمكنت الهيئة بفرع حائل من الحصول على المركز الأول في منصة اعتماد وزارة المالية بخصوص مستحقات المتعهدين والمؤسسات والشركات وموظفي الهيئة، كما حققت المركز الثاني في تقييم المراكز الإسعافية طوال العام وبنسبة 100%، وتمكنت ايضاً من الحصول على مراكز متقدمة في المؤشر العام للخدمة الإسعافية، ومؤشرات رضى المستفيدين، ومؤشرات أداء الخدمة الإسعافية.

 

وفي جانب البلاغات، فقد تلقت غرفة عملية الهلال الأحمر السعودي خلال عام 2019م، ما يفوق (13.930) بلاغ معظمها تم ترحيلها إلى فرق الإسعاف المتواجدة على مدار الساعة في مراكز الهيئة المنتشرة داخل منطقة حائل، وتم التعامل معها بنجاح عبر مباشرتها بأوقات قياسية ومعالجتها من قبل طواقم طبية مختصة ومؤهلة وبالتالي نقلها إلى المنشئات الصحية في حال تطلب ذلك، وقد تمكنت الكوادر الإسعافية المتميزة بفضل الله من إجراء (11) عملية إنعاش قلبي رئوي ناجحة خلال هذا العام، حيث ساهمت هذه العمليات على إعادة التنفس وتدفق الدم لأشخاص تعرضوا لتوقف القلب عن العمل، كما تمكنت الفرق خلال هذا العام من إجراء (7) عمليات ولادة طبيعية ناجحة لحالات لم تتمكن من الوصول إلى المنشئات المخصصة للنساء والولادة، وهذا يؤكد على الدور المهم للكوادر الإسعافية باللحظات الصعبة التي يمر فيها المصاب أو المريض ويحتاج فيها إلى رعاية كبيرة بما يقلل من فرص الوفاة أو حدوث مضاعفات، ويزيد من احتمالات التماثل للعلاج والشفاء بمشيئة الله، وكانت الهيئة خلال هذا العام قامت بتدشين مشروع المسعف الإلكتروني باستخدام الأجهزة الحديثة لاستقبال البلاغات وادخال بيانات المريض وتقرير النقل الاسعافي للمرضى والمصابين، وتشغيل برنامج تتبع المركبات وربطه الكترونياً بأقسام الطوارئ بالمستشفيات.

 

وعلى صعيد المراكز الإسعافية فقد تم خلال هذا العام افتتاح مركز اسعاف الصناعية في المجمع الحكومي واستحداث وانشاء مركز العزيزية، بالإضافة للحصول على الموافقات المبدئية لافتتاح مركزي اسعاف السفن والحائط.

 

ونجحت الهيئة خلال هذا العام في تنفيذ خطة فرضية على مستوى عالي لتجربة اداء وفعالية سيارات الإسعاف من نوع الدفع الرباعي التي زود بها الفرع مؤخرا والمخصصة للحالات الإسعافية في النفود والشعاب والمناطق الوعرة بمشاركة عدد من الجهات الحكومية ذات العلاقة وهي الدفاع المدني والمرور وأمن الطرق والشؤون الصحية وفرع إدارة النقل والمستشفى السعودي الألماني، بما يظهر التجهيز العالي والقدرة القيادية المتمكنة للهيئة في حال وقوع حوادث أو كوارث لا سمح الله على الطرق الوعرة وداخل النفود، بالإضافة إلى مشاركة الهيئة في (11) خطة فرضية مع جهات حكومية أخرى.

 

كما لم تغفل الهيئة بمنطقة حائل خلال العام الماضي عن جانب التطوع وهو جانب مهم من الجوانب التي تم التركيز عليها في رؤية المملكة 2030، حيث بادرت إلى إقامة 21 مبادرة تطوعية خلال هذا العام بالإضافة إلى المشاركة في 28 فعالية مختلفة و 16 مشاركة رياضية قدمت الهيئة من خلالها العديد من الخدمات الطبية الإسعافية لأفراد المجتمع بكوادر شابة من أبناء وبنات المنطقة الذين تم تدريبهم وتأهيلهم بالشكل المطلوب ليكونوا عون بعد الله وسواعد انسانية تساهم في خدمة وطننا الغالي ، وقد أثبت المتطوعون والمتطوعات والذين بلغ عددهم ( 950 ) كفاءة عالية في تحمل المسئولية وتقديم الخدمات الطبية الإسعافية، والتنظيم والإشراف وخدمات مختلفة في العديد من المجالات، ولازالت الهيئة تسعى بشكل مستمر إلى استقطاب العديد من المتطوعين والمتطوعات لتعزيز هذا الجانب.

 

كما حرصت الهيئة على التواجد بشكل مكثف في كافة المناسبات والفعاليات والأيام العالمية التي يتم تنظيمها بمنطقة حائل وذلك لنشر التوعية الصحية عبر وسائل شرح متنقلة يتم من خلالها تدريب أفراد المجتمع على كيفية التعامل مع الإصابات المنزلية والحوادث في حال وقوعها لا سمح الله، وحث أفراد المجتمع على الالتحاق بالبرامج التدريبية التي توفرها الهيئة في مجال الإسعافات الأولية، بالإضافة إلى توفير التغطية الإسعافية لعدد 33 فعالية استفادت منها العديد من الجهات الحكومية والجمعيات والأندية.

 

واستكمالاً لدورها الإنساني فقد قامت الهيئة بتنفيذ العديد من الأنشطة الاجتماعية خلال عام 2019م والتي كان من أبرزها:- المبادرة بتنفيذ حملتين للتبرع بالدم في مستشفى الملك سلمان التخصصي ومستشفى حائل العام، بالإضافة إلى المبادرة بزيارة مرضى الكلى المنومين في وحدة غسيل الكلى في مستشفى الملك خالد بحائل بهدف تقديم الدعم النفسي لهم، وفي ذات الإطار بادرت الهيئة في زيارة المرضى المنومين في أقسام الترقيد بمستشفى الملك خالد ومستشفى حائل العام.

 

وعلى الصعيد الرياضي فقد تمكنت فرق الإسعاف في الهيئة من تغطية (121) مناسبة رياضية شهدتها المنطقة خلال عام 2019م.

 

وتعمل الهيئة خلال هذه الأيام على تنفيذ خطتها المقررة مسبقاً، للمشاركة في تقديم الخدمات الإسعافية والقيام بجميع الأدوار المطلوبة منها على اكمل وجه في موسم حائل، والذي تشهد فيه المنطقة توافد أعداد كبيرة من الزوار لحضور الموسم عبر آلياتها المجهزة بكافة الوسائل والإمكانيات الطبية الحديثة، وسيارات الدفع الرباعي التي تملك القدرة على مباشرة الحوادث في النفود وعلى الطرق الوعرة، ومن خلال أطباء وأخصائيين وفنيين في مجال الإسعاف وعلى مستوى عالي من التدريب والتأهيل.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.