نجم الركايب

بين جهود الدولة واللحمة الوطنية


بين جهود الدولة واللحمة الوطنية


وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.hailnews.sa/899814/

 

إن ما تقوم به حكومة المملكة من خطوات متسارعة وعملية للمحافظة على أبنائها المواطنين من أية أخطار قد تهدد صحتهم ومستقبل أبنائهم لهو أمر يزيد من التلاحم والترابط بين المجتمع في كافة أصعدته ويقوي صلة الانتماء ويزيد من اللحمة الوطنية بين القيادة والشعب ، وأن ما نراه ونسمعه من استنفار لأجهزة الدولة كافة لمكافحة انتشار وباء الكورونا إن هذا الأهتمام يثير المشاعر ويسيل الكثير من الحبر لهذه الجهود التي تذكر فتشكر ولأن الشيء بالشيء يذكر فإن مما يجب التنبيه عليه في هذا المقام هو أنه علينا أن نكون أكثر مسؤولية والتزامًا وتضحية لهذا الوطن بكل ما يتوجب علينا، وأن نقف صفًا واحدًا مع قادتنا في وجه كل من يحاول المساس أو النيل من هذا الوطن أو رموزه أو العبث بمقدراته وموارده بالقول أو الفعل.

 

فحب الوطن واجب، والدفاع عن أمنه وأمانه ومقدساته وثرواته شرف مقدس، وغير مختص بجهة دون الأخرى، فكل مؤسسات وأبناء هذا الوطن المبارك من نساء ورجال شيبًا وشبابًا عليهم مسؤولية الحفاظ على أمن وطنهم واستقراره، وأنه لا حياد في حب الوطن، ولا صمت أمام ما يتعرض له الوطن وقيادته من هجوم مغرض من الأعداء والخصوم والمتربصين وأصحاب الدسائس الخبيثة والمؤامرات المشبوهة.

 

وَلِلأَوطانِ في دَمِ كُلِّ حُرٍّ

يَدٌ سَلَفَت وَدَينٌ مُستَحِقُّ

 

ولا يفوتني في هذا المقام أن أنوه بجهود الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في هذا الشأن برئاسة معالي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند – حفظه الله – والذي أطلق الملتقيات والندوات في جميع فروع الرئاسة بالمملكة بعنوان (الانتماء واللحمة الوطنية) والتي تهدف إلى زيادة اللحمة الوطنية بين أبناء المجتمع، والابتعاد عن كل ما يزعزع الأمن ويثير الفتن ، وهذا الذي نحتاجه أكثر من أي وقت مضى لتعزيز الوحدة الوطنية، وهي السلاح الأقوى في وجه كل حاقد ومتربص لهذا الوطن وأهله ومقدراته ونحن وأنتم على موعد مع أحد هذه المؤتمرات في نهاية شهر رجب الجاري في مدينتي حائل تحت رعاية أميرنا المحبوب صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد أمير منطقة حائل ومعالي والدنا الكريم االشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

 

اسأل الله جل في علاه أن يحفظ بلادنا بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، وأن يديم عليها أمنها وأمانها واستقرارها ورخاءها، اللهم وفّق قيادتنا لما فيه خير البلاد والعباد، اللهم رد كيد الكائدين، ومكر الماكرين عليهم، واجعلهم خائبين خاسرين، واجعلنا آمنين مُطمئنين، برحمتك يا أرحم الراحمين.

 

بقلم: قازي بن محمد بن عليوي الحمّٰاد التميمي
خاص لـ(صحيفة حائل الإلكترونية)


1 التعليقات

    1. 1
      خالد الشمري

      جزاك الله خير وما قصرت والله يحفظ الملك والوطن والمواطنين

      الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.