نجم الركايب

حزنُ وطن


حزنُ وطن


الرزني الربوض
الرزني الربوض
 

إقرأ المزيد
حزنُ وطن
التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.hailnews.sa/901680/

 

في ليلة معتمة وحزنٌ كئيب تلقينا خبر رحيل أبي حسام – رحمه الله وغفر له وأسكنه فسيح جناته – ، عم الحزن في أرجاء الـ”وطن” العربي .. بعدما ترجل الفارس عن صهوة جواده بعدما أصبح القلم الحر النزيه يتيماً بعد رحيله ، ابن الوطن صاحب المفردة الجميلة المتفردة خريج اللغة العربية بل ابنها البار ، أبا “وطن” الذي كان إخلاصه مثالاً يحتذى به وترجمها بتسمية أكبر بناته بـ”وطن” ، بدأ محرراً متعاوناً في صحيفة عكاظ أثناء المرحلة الثانوية ثم نثر إبداعه بصحيفة المدينة من خلال (الملاعب الرياضية) مروراً بإدارة تحرير مجلة الثقافية الصادرة عن الملحقية الثقافية السعودية في بريطانيا ، تفرغ أبو حسام للعمل الصحفي لمدة عام في صحيفة الـ”وطن” في مرحلة ما قبل التأسيس واستمر حتى صدورها وأصبح كاتبا متخصصا في الشؤون المحلية ، بالإضافة إلى مشاركته في تحرير صحيفة العرب القطرية ، وكانت مسيرته حافلة ومزدهرة كما كان كاتباً أسبوعياً في مجلة حياة الناس وفي مجلة اقتصاد ، لم يكن أبو “وطن” كاتباً عادياً كان من أجل الـ”وطن” وابن الـ”وطن” ، كان صوت المواطن في كل ما يحتاجه ، لا زال وسيظل في قلوب محبيه ، كانت غصة ما قبل البكاء شهدها معظم الـ”وطن” العربي برحيل هٰذا العلم الذي كان همه المواطن الضعيف ، فعلاً “احنا نتألم” بعدما فُجعنا بخبر وفاتك يا أبا حسام ، كنت ضمير الشعب وستظل في قلوبهم ، تقول ابنته “وطن” سألت والدي عن سبب التسمية بـ”وطن” فقال: أجمل شيء في حياة الإنسان هو الـ”وطن” يبذل حياته من أجل الـ”وطن” هو الانتماء والوفاء والتضحية والفداء.

 

عظم الله أجر أهله وذويه وجميع محبيه جميعنا سنفتقده جمعنا الله بأبي حسام في جنات النعيم .. نقدم التعزيه لحسام وبقية أبنائه وبناته وزوجته وأهله وذويه وجميع محبيه ، لن يكون فقدانه على ابنته “وطن” ولا على صحيفة الـ”وطن” بل على كافة أرجاء الـ”وطن” العربي.

 

بقلم: الرزني الربوض

خاص لـ(صحيفة حائل الإلكترونية)


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.