نجم الركايب

وزير البيئة والزراعة يلتقي المواطنين والمستثمرين ورجال الأعمال في حائل


بعد تدشينه عدداً من المشاريع الزراعية

وزير البيئة والزراعة يلتقي المواطنين والمستثمرين ورجال الأعمال في حائل

صحيفة حائل - حائل


 

التقى معالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن الفضلي عدداً من المواطنين والمستثمرين ورجال الأعمال بمنطقة حائل خلال لقاء مفتوح نظمته غرفة حائل ممثلة باللجنة الزراعية في قاعة الشيخ علي الجميعة – رحمه الله – وناقش وزير الزراعة مع الحضور عدداً من الموضوعات التي تهم الخدمات المقدمة للمواطنين والمستثمرين، وأجاب “الفضلي” على جميع استفسارات الحضور.

 

وتجول وزير البيئة والمياه والزراعة فور وصوله في المعرض المصاحب الذي أقامته اللجنة الزراعية ويحتوي أبرز المنتجات الزراعية بالمنطقة.

 

وكان وزير الزراعة قد دشن صباح اليوم مركز خدمات المزارعين التابع للجمعية التعاونية التسويقية بالقاعد، خلال الجولة التفقدية للمنطقة وشهد معاليه توقيع عدة مذكرات تفاهم متعلقة بالاستنفاع من العمالة الزراعية الموسمية لخدمة عدد من المزارع واتفاقيات متعلقة بالثروة الحيوانية، كما وضع معاليه حجر الأساس لمشروع تعزيز الأبحاث التطبيقية للاستزراع في المياه الداخلية، ووقف على مشروع الطخيم الزراعي.

 

واطلع وزير البيئة والمياه والزراعة على سير العمل في مشروع استكمال محطة تنقية المياه ومحطة المعالجة بمحافظة بقعاء، ووقف على مشروع توسعة محطة المياه المعالجة (المرحلة الجديدة) بمدينة حائل.

 

وأكد وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن الفضلي أن هذه الزيارة تنفيذاً لتوجيهات وأوامر خادم الحرمين الشريفين لزيارة المناطق والمحافظات والقرب من المواطنين وتفقد الخدمات المقدمة لهم ، وقال سعدت بزيارة محافظات حائل والتقينا بالجمعيات التعاونية واطلعنا على خططهم في التوسع في الإنتاج والخدمات في الإنتاج الزراعي وكذلك زرنا مشاريع تعنى بإيصال خدمات المياه للمواطنين في المحافظات وبعض القرى والتقينا بالمواطنين واستمعنا ما لديهم من طلبات ومقترحات ووضحنا لهم أيضاً عن الكثير من المشاريع قيد التنفيذ أو بصدد التنفيذ ، مشيراً أننا على وشك أن نكمل مشروع حائل الشامل بتكلفة 3 مليارات ريال تقريبا اكتمل الكثير منه وتبقى نسبة قليلة منه ، وأضاف “الفضلي” أننا نسعى بتنظيم السوق التجاري لمنتجات المزارعين على مستوى المملكة وخلق منافسة عادله وألولوية للمزارعين والناتج المحلي ، مشيراً أن الجمعيات الزراعية سيكون لها دور إيجابي في ذلك ، لافتاً أن زراعة الشعير يعني زيادة استنزاف المياه فنحن نستورد الشعير ونعطي إعانة للمواطنين المستحقين الإعانة.

 

من جانبه قال رئيس اللجنة الزراعية في غرفة حائل عبدالعزيز العفنان في كلمة ألقاها خلال اللقاء أننا لم نشعر بأي أزمة غذائية خلال هذا العام 2020م , مع إجتياح فايروس كوفيد 19 للعالم أجمع وتأثيره على تدفق السلع الغذائية ، مشيراً أن هذا يرجع إلى جهود وزارة البيئة والمياه والزراعة وجهود العاملين والشركاء بالقطاع الزراعي وإلى السياسة الحكيمة للدولة – أيدها الله – بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمين – حفظهم الله -.

 

وأضاف العفنان أننا نتقدم بالشكر الجزيل للحكومة الرشيدة ولوزارة البيئة والمياه والزراعة على الموافقة على رفع إنتاجية محصول القمح للوصول إلى 1،5 مليون طن إلا أن سعر القمح الحالي متدني جداً قياساً على التكاليف الانتاجية العالية خصوصاً تكلفة الطاقة والأسمدة ، ومن الضرورة إعادة النظر في رفع سعر شراء القمح المحلي إلى سعر مجزئي ومربح للمزارعين.

 

وأشار العفنان أنه بلغ إجمالي إنتاج المملكة من التمور إلى 1.5 مليون طن تقريباً إلا أننا لم نستطيع حتى الآن أن نسوق هذا الغذاء الصحي المميز للعالم بسبب ضعف التسويق الزراعي ونتطلع لدعم إنشاء شركة عملاقة للنخلة بمنطقة حائل لتحول هذا المنتج إلى رافد اقتصادي كبير للوطن.

 

وسلّم رئيس اللجنة الزراعية في غرفة حائل لمعالي وزير البئة والمياه والزراعة ملفاً يحتوي على عدداً من المبادرات والأفكار والمطالب التي تخدم المواطن.

 

‏من جانبه قال عضو مجلس إدارة غرفة حائل فهد العامر ، إذا عُد الأمن فإنه من بين مفرداتها الأمن الغذائي وحائل من المناطق الهامة التي نالت قصب السبق في السعي الحثيثة للوفاء بهذا المتطلب الوطني الهام مشيراً أنني عايشت الزراعة منذ انطلاقتها في حائل وما زلت وأعرف أن هناك تجارب زراعية ناجحة وأعمال نوعية متميزة ‏مبيناً كما أن هناك معوقات وتحديات فهناك آمال وتطلعات لكل مزارع ونتأمل بعد زيارة الوزير أن تتحقق.

 

وفي ختام اللقاء قدم رئيس اللجنة الزراعية في غرفة حائل عبدالعزيز العفنان درعاً تذكارياً لمعاليه.

الصور


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.