نجم الركايب

افتتاح لجنة “فيد” الثقافية وسط حضور رسمي وأهلي وإعلامي


افتتاح لجنة “فيد” الثقافية وسط حضور رسمي وأهلي وإعلامي



[JUSTIFY]
افتـُتِـحَت لجنة فيد الثقافية التابعة للنادي الأدبي بمنطقة حائل والتي تندرج ضمن إطار خطة النادي الأدبي في افتتاح وتفعيل لجان أدبية في محافظات ومدن المنطقة , كان ذلك مساء البارحة الأحد الموافق 23 – 5 – 1433هـ , في مقر استراحة بلدية فيد, بحضور الأستاذ نايف بن مهيلب المهيلب رئيس النادي الأدبي بمنطقة حائل , والأستاذ رشيد بن سلمان الصقري نائب رئيس النادي الأدبي والأستاذ فهد بن عمر التميمي المسؤول الإعلامي في النادي والأستاذ محمد النجمي سكرتير النادي والأستاذ سليمان الفيحان محاسب النادي , والدكتور أحمد بن مهجع الشمري عميد القبول والتسجيل بجامعة حائل ورئيس ملتقى حاتم الطائي في نسخته الأولى , والأستاذ محمد الحمد رئيس النادي الأدبي في نسخته السابقة , ورئيس مركز إمارة فيد الأستاذ رجاء بن محمد القحطاني , وجمع من المسؤولين وأعيان مدينة فيد والأهالي والإعلاميين.

هذا وقد أقام أعضاء لجنة فيد الثقافية حفلا خطابيا بهذه المناسبة تخلله ندوة وختم بتكريم المشاركين , حيث بدئ الحفل بآيات من الذكر الحكيم تلاها طالب جمعية تحفيظ القرآن عبدالرحمن بن إبراهيم المثيب , بعدها ألقى الأستاذ عبدالله بن حامد الزماي رئيس لجنة فيد الثقافية كلمة بهذه المناسبة رحب في بدايتها باسمه ونيابة عن الأهالي بكافة الحضور , ثم شكر رئيس النادي الأدبي بحائل ونائبه على افتتاح اللجنة والتي أكد على أنها ستكون رافدا ثقافيا للمنطقة , وأعلن الزماي استعداد اللجنة لتبني كل ما من شأنه دعم وتحسين العائد الثقافي نظرا لما تتمتع به مدينة فيد من طاقات وقدرات متفوقة ونهضة تنموية ملحوظة وإرث ثقافي عريق , وأضاف الزماي أن اللجنة ستعمل بسياسة أصيلة على ترسيخ العمل الجاد والملتزم وتفعيل الحراك الثقافي في المنطقة من خلال استضافة المثقفين في الأدب والفن والعلم.

بعد ذلك ألقى راعي الحفل الأستاذ نايف المهيلب كلمة أعلن في بدايتها عن افتتاح اللجنة متمنيا للأهالي دوام التوفيق , وأكد المهيلب أن هذه السياسة الحكيمة من لدن حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين والتي توليها لدعم ومؤازرة هذه اللجان تأتي رغبة منهم في نشر الثقافة في كل مناطق المملكة , كما شكر المهيلب رئيس النادي الرياضي في مدينة فيد الأستاذ ناصر المثيب على تبرعه بالمقر الذي سيحتضن اللجنة , وأضاف المهيلب قائلا “إننا نطأ أرض فيد المكتنزة بالآثار وأوصي اللجنة بإعطاء هذا الجانب النصيب الأكبر لما له من أهمية ضاربة في التاريخ مشيرا إلى أول اكتشاف في هذه المدينة للدكتور الحواس والمتمثل في المدينة الأثرية”. كما أوصى المهيلب بافتتاح مقهى ثقافي ليكون فرصة للتواصل والتواصي واستقبال كل جديد , مؤكدا أن المشكلة لا تكمن في الأمية وإنما في أنصاف المتعلمين الذين عرفوا أشياء وغابت عنهم أشياء أخرى , مضيفا أن الخطاب الثقافي المتغير يجب أن يلتزم بالجانب الديني الغير قابل للتغير, وزاد المهيلب في حديثه بالإشارة إذا كان الأمير خالد الفيصل قال إن المدن الاقتصادية شكلت صدمة حضارية فإني أقول – والحديث للمهيب – إن ملتقى حاتم الطائي شكل صدمة ثقافية , وختم المهيلب حديثه بالإعلان أن الشيخ علي الجميعة قد تبرع بمبلغ 30 ألف ريال للجنة فيد الثقافية.

بعد ذلك ألقيت قصيدة فصيحة للشاعر السوري بديوي شحود قالها في مدينة فيد إبان عمله معلما فيها عام 1402هـ ألقاها الطالب حمود المدغمي.

تلا ذلك انطلقت ندوة أقيمت بهذه المناسبة أدارها مقدم الحفل الأستاذ فهد الزماي وشارك فيها الدكتور فهد بن عبدالرحمن المثيب وكيل قسم الثقافة الإسلامية في كلية التربية بجامعة حائل والدكتور فهد بن صالح الحواس عميد كلية الآداب بجامعة حائل, حيث تحدث المثيب بداية عن الحراك الثقافي الحالي للمنطقة ومدى تطلعات مثقفيها وآمالهم في لجنة فيد , وأكد على أن قيام الدولة السعودية كان على منهج العلم وذلك على يد الإمام محمد بن سعود – رحمه الله – يعاونه المجدد الشيخ محمد بن عبدالوهاب – رحمه الله – الذي بدأ بالعلم يحدوه في ذلك قوله تعالى : {والعصر (1) إن الإنسان لفي خسر (2) إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر (3)} , وأضاف أن حكام الدولة السعودية استمروا على هذا النهج يدعمون العلم والثقافة والعقيدة وهذا ما نجنيه في كل جامعات المملكة من خلال مختلف التخصصات حيث إن مادة الثقافة تدرس في ضمن كل هذه العلوم , واسترسل المثيب في حديثه عن اللجنة قائلا : إن لما لها من أثر على الحراك الثقافي في مدينة فيد والبلدات المجاورة لها فإن الاكتفاء بذلك لا يفي بل يجب أن يتعدى ذلك من خلال ما ستنقله اللجنة إلى الأقاليم الأخرى المجاورة لأننا نملك إرثا ثقافيا نعتز به , كما شكر المثيب رئيس بلدية مدينة فيد على استضافة الحفل , خاتما حديثه بأن المثقف يحمل رسالة يجب أن يقوم بها والقرآن هو المصدر الأساس الذي نقتبس منه ثقافتنا.

أعقبه تحدث الدكتور فهد الحواس عن العمق والحراك الثقافي سابقا بمدينة فيد , حيث ذكر أن مدينة فيد تعد من أهم المدن التاريخية في وسط الجزيرة العربية , وأضاف الحواس إنه وعند ذكر فيد فلا بد من الحديث عن حائل , وأكد الحواس على أن موقع فيد له أهمية كبيرة فهو ملتقى للحضارات على مر العصور , وهذا مكن فيد ليكون لها أهمية تاريخية وحضارية فلا يوجد مصدر إلا وتحدث عن فيد , وأن مدينة فيد حظيت بإسهامات ثقافية وعلمية منذ القدم , وأن حائل وفيد لهما مساهمات في الشعر والأدب والفقه والحديث , واللغة لها جانب ساهم فيه الطائيون نقلوه حتى إلى خارج الجزيرة , مضيفا أن المؤلفات الفارسية والإغريقية عندما تتحدث عن حضارات الجزيرة فهم يذكرون الحضارة الطائية , كما قال الحواس إن أهل فيد من أوائل من دخلوا الإسلام فأصبحت منارة للعلم يأتيها طلاب العلم من جميع المناطق وزاد علمهم وثقافتهم بعد اعتناقهم الإسلام , كما أضاف الحواس إن وقوع فيد على طريق الحج العراقي والمتمثل في طريق زبيدة زاد من أهميتها واستشهد الحواس بالعديد من أهل العلم الذين تلقوا علمهم فيها في شتى العلوم والمعارف , حتى أن بعضهم أطْـلِـق عليه “الفيدي” وهو أصلا لم يكن من أهلها وذلك بسبب مكوثهم فيها فترات طويلة. وعرج الحواس في نهاية حديثه على ما خلفته المنطقة من شواهد تدل على التطور الثقافي والعمراني مستشهدا بالمكتشفات الأثرية الحديثة , وقصر الحاكم (خراش) ومحتوياته وتخطيطه الذي يدل على فكر معماري وثقافي , وقال إنه من خلال الحفريات تم اكتشاف الأواني الفخارية والمعدنية التي تدل على الفن والثقافة لديهم , مؤكدا أن مدينة فيد لازالت تحتفظ بنسيجها المعماري مقارنة ببعض المدن الإسلامية الأخرى.

وفي نهاية الحفل تم تكريم عدد من الداعمين والجهات الممولة واللجان الإعلامية في مدينة فيد , حيث قام الأستاذ نايف المهيلب بتسليمهم دروعا تذكارية , كما تم تكريم الأستاذ المهيلب من قبل لجنة فيد الثقافية.

بعد ذلك دُعي الجميع إلى طعام العشاء المعد لهذه المناسبة , حتى تم توديع الضيوف بمثل ما استقبلوا به من الحفاوة التكريم.

الجدير بالذكر أن أعضاء إدارة النادي الأدبي بحائل قد قاموا عصر أمس الأحد بجولة عامة على عدد من المواقع الأثرية والحضارية في مدينة فيد.

هذا التقرير خاص بصحيفة حائل

الصور


.

[/JUSTIFY]

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.