نجم الركايب

بلدية فيد تواصل جهودها لإنشاء مشاريع بلدية .. وتنتهي مؤخرا من إنهاء أطول شلال إنشائي


بلدية فيد تواصل جهودها لإنشاء مشاريع بلدية .. وتنتهي مؤخرا من إنهاء أطول شلال إنشائي



[JUSTIFY]
تواصل بلدية فيد جهودها الحثيثة في سبيل إنشاء العديد من المشاريع البلدية على مختلف الأصعدة الخدمية في مدينة فيد.

ويأتي من ضمن هذه المشاريع إنشاء حدائق عامة وأخرى للشباب بالإضافة إلى ملاعب رياضية تستهدف كافة المراحل السنية , هذا خلاف مشاريع سفلتة وأرصفة وتهيئة مواقع عامة مجهزة على أعلى طراز يستفيد منها شباب وأهالي المدينة مشكلة مناظر جمالية جاذبة أبرزها منتجع “القفيل” الذي يطل على كامل مدينة فيد والمناطق المحيطة بالمدينة.

إلى ذلك يعد شلال مدينة فيد والذي انتهت بلدية مدينة فيد من إنشائه مؤخرا , من أروع المواقع الجمالية في المدينة , حيث يقع الشلال ضمن حديقة الشلال.

من جانبه ذكر رئيس بلدية فيد المهندس ثامر بن غبين الشمري أن هذه الخدمات تأتي ضمن خطط بلدية مدينة فيد في سبيل تقديم كافة الخدمات التي تعود على كافة شرائح المواطنين والمقيمين بالنفع والفائدة , وأضاف : ” إن هذه المشاريع افتتحها أمين منطقة حائل المهندس / عبدالعزيز الطوب وذلك في الاجتماع الخامس والأربعين الدوري لرؤساء البلديات والذي احتضنته بلدية مدينة فيد في الفترة القليلة الماضية”.

وردا على سؤال (صحيفة حائل الإلكترونية) عن المشاريع التي انتهت بلدية مدينة فيد من إنشائها خلال العامين الماضيين , ذكر المهندس الشمري أن البلدية تواصل جهودها لترسية ومتابعة تنفيذ جملة من المشاريع البلدية في المدينة , كما أكد على أن البلدية انتهت خلال العامين الماضيين من إنشاء مجموعة من المشاريع شملت إنشاء الحدائق والملاعب الرياضية والزفلتة الأرصفة بالإضافة إلى إنشاء مواقع خاصة بالشباب والأهالي واستغلال المواقع الجاذبة لإنشاء مشاريع عليها , وأضاف لقد قمنا وعلى مدار ثمانية عشر شهرا مضت بإنشاء أطول شلال إنشائي وسط الحديقة العامة في المدينة , حيث يبلغ ارتفاعه 55 مترا يشمل السارية التي تحمل العلم السعودي خفاقا في أعلى الشلال , كما أوضح أن الشلال يحوي على مصعد كهربائي يطل في أعلاه على الجهات الأربع ليشكل الشلال موقعا حيويا يرتاده أهالي وزوار مدينة فيد التاريخية , وزاد المهندس الشمري أنه تم إنشاء حديقة للشباب تشتمل على جلسات مجهزة وثلاثة ملاعب مختلفة المقاسات لكي تتناسب مع المراحل السنية لشباب المدينة مؤكدا أن جميعها تمت زراعتها بالعشب الطبيعي , مضيفا أن بعض المشاريع التي يتم تنفيذها تكون مستوحاة من موروث مدينة فيد الثقافي والتاريخي مستشهدا بدوار المحبرة والقلم ودوار الكتب.

وختم المهندس الشمري حديثه مؤكدا أن مشروع سقيا الأشجار تم الانتهاء منه , حيث يتم ضخ المياه إلى الخزانات القابعة في مدينة فيد من مسافة تقدر بـ(12) كلم , وكل ذلك تم بدعم وجهود متواصلة من بلدية فيد.

الصور


.

[/JUSTIFY]

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.