نجم الركايب

في حائل .. ملتقى الإبداع السنوي .. التميز يبدأ من هنا


في حائل .. ملتقى الإبداع السنوي .. التميز يبدأ من هنا

صحيفة حائل (أنور المحيسن - حائل)


 

يشكل الإبداع والمبدعون رصيداً مهماً في حركة المجتمعات الإنسانية المتطلعة إلى التنمية والنهوض بمقوماتها الفكرية والثقافية والاقتصادية ، وفي المملكة ظل المبدعون يلعبون دوراً مهماً لترسيخ مفاهيم التميز ونشر ثقافة المبادرة الإيجابية من خلال التجديد في كل المجالات.

 

ويعتبر ملتقى الإبداع السنوي بحائل الذي تنفذه جائزة الأميرة صيته بنت عبدالعزيز للتميز في العمل الاجتماعي بالتعاون مع مجلس شباب منطقة حائل واحداً من أهم المناسبات التي يلتقي فيها الشباب عبر برامج وطنية وثقافية وعلمية على ساحة تنافس شريف يسعى إلى تعظيم قيم التواصل ، وتحفيز روح العمل الخيري والتطوعي لدى هذه الفئة المهمة.

 

وتأتي هذه الدورة من ملتقى الإبداع السنوي في حائل .. والمملكة تشهد تحولات كبرى على مختلف الأصعدة الاقتصادية والاجتماعية والتنموية.

 

رؤية وطنية

منذ نسخته الأولى حرص القائمون على أمر ملتقى حائل السنوي للإبداع على انتهاج رؤية وطنية منطلقة من أهمية استثمار الإبداع لصالح العمل الاجتماعي وتطوير آلياته المختلفة بغرض توظيفه لصالح خدمة برامج التنمية الاجتماعية المحلية في المنطقة.

 

أهداف وغايات

يسعى ملتقى الإبداع السنوي بحائل إلى تحقيق جملة من الغايات والأهداف الاجتماعية من بينها:
– اكتشاف المواهب المحلية في مختلف المجالات.
– تنمية روح الإبداع لدى الشباب والفتيات في أجواء تنافسية شريفة وصحية.
– تبني المواهب المتميزة واستثمار طاقاتها الإبداعية.
– تشجيع المواهب بالمراكز والقرى والهجر داخل المنطقة.
– التعريف بمقومات حائل الثقافية والتراثية ومبدعيها في شتى المجالات.
– توفير ساحة إبداعية متميزة خلال أيام الملتقى.
– إتاحة الفرصة للشباب والشابات من المشاركين في الملتقى لاكتساب الخبرة خلال هذه الفعالية.
– تعظيم دور العمل التطوعي والخيري داخل المجتمعات المحلية لإسناد الجهود الحكومية وتشجيع المبادرات الذكية في هذا المجال.
– توظيف التقنية الحديثة ومواقع التواصل الاجتماعي لصالح خدمة المجتمع.
– اكتشاف رواد عمل اجتماعيين ودعم مشاريعهم الإبداعية.

 

برامج وفعاليات

 

يشتمل ملتقى الإبداع السنوي بحائل على مجموعة من البرامج والفعاليات التي تم إعدادها بطريقة علمية عبر دراسات منهجية من قبل خبراء ومختصين وتتمثل في خمسة جوانب تفصيلها , كالآتي:
– جلسات حوارية يشارك فيها عدد من الخبراء والمختصين وأصحاب التجارب في مجال العمل التطوعي والخيري والإبداعي.
– عروض المبدعين ويجري خلالها إتاحة الفرصة للتنافس الشريف بين الشباب والفتيات لتقديم منتوجهم الإبداعي عبر تنافس شريف يفضي إل اختيار أفضل العناصر من المشاركين.
– مسابقات إبداعية مفتوحة هدفها اكتشاف المواهب المتميزة في مجال العمل التطوعي والخيري.
– توفير فرص تدريبية خلال أيام الملتقى.
– تكريم المبدعين وتوزيع الشهادات والجوائز المعنوية والمادية.

 

لجان تنظيمية

من أجل الخروج بهذه الفعالية الإبداعية بصورة تناسب أهدافها وغاياتها ، وترتقي إلى مستوى الدعم السخي من سمو أمير المنطقة وسمو نائبه ، وتلبي تطلعات أبناء وبنات منطقة حائل تم تكوين عدد من اللجان التنظيمية للقيام بهذه المهمة وذلك على النحو التالي:
– اللجنة الإعلامية: وتضم نخبة مميزة من الصحفيين والإعلاميين ومشاهير مواقع التواصل الاجتماعي , كما حرصت اللجنة المنظمة على دعوة عدد من القنوات الفضائية والمحطات الإذاعية والصحف اليومية لتغطية فعاليات وبرامج الملتقى.
– لجنة التنسيق والمتابعة: وهذه اللجنة منوط بها العمل على تقديم الدعوات واستقبال الضيوف ومتابعة تفاصيل برنامج الملتقى والتنسيق بين جميع الفرق القائمة على تنظيم الفعالية حسب الجداول الزمانية والمكانية المحددة من قبل اللجنة المنظمة.
– اللجنة العلمية: تختص بضبط ومراجعة الأعمال والمبادرات المشاركة في المسابقة وتقييمها وفرزها والقيام بعميلة التحكيم بغرض الوصول إلى أفضل الأعمال.

 

مواعيد ومواقيت

وضعت اللجنة المنظمة جدولاً محكماً لفعاليات برامج الملتقى الذي من المنتظر أن ينطلق في يوم الاثنين 9 شعبان 1442هـ , الموافق 22 مارس 2021م , ويتضمن هذا الجدول مواعيد أماكن انعقاد جميع الفعاليات التي يتضمنها برنامج الملتقى مع تحديد أسماء المحاضرين والمدربين وعناوين هذه الفعاليات.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.