نجم الركايب

«الصحة العالمية» توصي بمواصلة استخدام لقاح أسترازينيكا


بعد أيام من تأكيد سعودي على مأمونيته

«الصحة العالمية» توصي بمواصلة استخدام لقاح أسترازينيكا

صحيفة حائل - متابعات


 

أوصت منظمة الصحة العالمية، الأربعاء، بمواصلة استخدام لقاح «أسترازينيكا» المضاد لفيروس كوفيد-19، بعد أيام من تأكيد وزارة الصحة السعودية، مأمونية اللقاح.

 

وأعلنت المنظمة الأممية أن خبراءها ما زالوا يراجعون بيانات السلامة الخاصة بلقاح «أسترازينيكا»، بعد مخاوف من الإصابة بجلطات دموية، لكنها أوصت بمواصلة برامج التطعيم في الوقت الحالي.

 

وقالت المنظمة التابعة للأمم المتحدة في بيان: «تجري اللجنة الاستشارية العالمية التابعة لمنظمة الصحة العالمية بشأن سلامة اللقاحات تقييمًا دقيقًا لأحدث بيانات السلامة المتاحة.. في الوقت الحالي، تعتبر منظمة الصحة العالمية أن فوائد لقاح أسترازينيكا تفوق مخاطره وتوصي بمواصلة حملات التطعيم».

 

وكانت كبيرة علماء منظمة الصحة العالمية سمية سواميناتان أوصت الدول بمواصلة استخدام لقاح أسترازينيكا في حملات التطعيم ضد فيروس كورونا، فيما عقد خبراء التلقيح التابعين لمنظمة الصحة العالمية، الثلاثاء، اجتماعًا لدرس مستوى سلامة لقاح شركة أسترازينيكا البريطانية-السويدية.

 

وفي مؤتمر صحفي عقدته في جنيف، ليل الإثنين، قالت سواميناتان: لا نريد أن يُصاب الناس بالهلع، في الوقت الراهن نوصي الدول بمواصلة التلقيح بواسطة أسترازينيكا، وذلك في حين علّقت بعض الدول استخدام اللقاح؛ بسبب مخاوف تتعلق بتجلطات دموية.

 

وتقف منظمة الصحة العالمية في خط الدفاع الأمامي لمكافحة الجائحة.

 

وكان المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تديروس أدهانوم غيبرييسوس قال إن المجموعة الاستشارية لخبراء منظمة الصحة العالمية حول التلقيح عاينت المعطيات، وهي على تواصل وثيق مع الوكالة الأوروبية للأدوية.

 

وقال عضو الفريق البحثي المطور للقاح أسترازينيكا بجامعة أوكسفورد البريطانية، الدكتور المصري أحمد سالمان، إن لقاح أكسفورد أسترازينيكا، آمن وفقًا لما تشير له البيانات المتاحة.

 

وأضاف سالمان في مقابلة مع قناة «العربية»، أن معظم اللقاحات في العالم، واجهت شكوكا حول حدوث وفيات بالعشرات بين ملايين من تلقوا اللقاح، لكن هذا لا يعكس خطورة في اللقاح.

 

ونفى الطبيب وجود أي دلائل على تأثير اللقاح على «سيولة الدم». واتفق سالمان مع ما يُقال حول وجود أعراض عامة مثل ارتفاع الحرارة أو الكحة، أو أعراض طفيفة في عدد من اللقاحات.

 

كان المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي، قال قبل يومين إن تعليق لقاح أكسفورد «أسترازينيكا» في عدد محدود من دول أوروبا، هو عبارة عن سحب كمية من اللقاحات للتأكد من مأمونيتها، مشيرًا إلى أنه إجراء احتياطي ومؤقت ويتم مع اللقاحات الأخرى.

 

وطمأن متحدث الصحة الجميع، بأن بعض هذه الدول عادت لاستخدامه بعد ثبوت سلامته، مشيرًا إلى أن اللقاحات في المملكة ولله الحمد آمنة وفعّالة.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.