نجم الركايب

مذكرة تفاهم بين لأجلهم ونادي الرياض السعودي لتطوير ودعم البرامج المشتركة


مذكرة تفاهم بين لأجلهم ونادي الرياض السعودي لتطوير ودعم البرامج المشتركة

منيره السعود - صحيفة حائل


 

أبرمت جمعية لأجلهم لخدمة الأشخاص ذوي الإعاقة , مساء يوم الاثنين 22 – 3 – 2021م , مذكرة تفاهم مع نادي الرياض الرياضي تهدف إلى التعاون فيما بينهما لتبادل الخدمات المشتركة وتعزيز التواصل المجتمعي في مجالات الرياضة لذوي الإعاقة والتدريب للمساهمة في رفع وتنويع نشاطات القطاع الثالث بما يتوافق مع رؤية 2030لتنمية القدرات والطاقات الرياضية وصقل المواهب وتشجيعها على ممارسة الرياضة وتحسين الصحة العامة للأشخاص ذوي الإعاقة ودمجهم بالمجتمع.

 

وقع الاتفاقية عن الجمعية صاحب السمو الأمير/فيصل بن عبدالرحمن بن ناصر آل سعود (الرئيس التنفيذي- نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية) وعن نادي الرياض سعادة أ.بندر بن فهد بن مقيل(رئيس مجلس إدارة نادي الرياض الرياضي).

 

تجدر الإشارة إلى أن جمعية لأجلهم تعنى بالأشخاص ذوي الإعاقة لتمكينهم من حياة كريمة بتقديم برامج ومبادرات نوعية وجودة عالية وأسلوب متميز تكسبها ثقة المجتمع؛ وإيمانا من نادي الرياض بأن العطاء ركيزة أساسية لنمو ورقي المجتمعات فقد تم توقيع مذكرة التفاهم لتكون مرجعا للعمل المشترك بين الطرفين.

 

وأشار الرئيس التنفيذي لجمعية لأجلهم إلى أن مذكرة التفاهم تأتي في ظل توجهات وزارة الرياضة الرامية إلى مواكبة رؤية المملكة 2030وتعزيزا لمبادرة جودة الحياة لذوي الإعاقة؛ ولضمان وجود مرافق رياضية مواءمة لذوي الإعاقة لتحفيز طاقات الأجيال الرياضية الإبداعية منهم ؛ وتحرص الجمعية على تقديم الاستشارة الفنية للمرافق الرياضية لتكون جاذبة ومتوافقة مع المعايير القياسية والمواصفات التي أقرتها الدولة لتهيئة بيئة بدون عوائق ومناسبة لذوي الإعاقة.

 

ومن جهته أفاد أ.بندر بن مقيل أن تطوير المرافق الرياضية لتكون مهيئة لذوي الإعاقة من خلال الاستشارات الفنية المقدمة من جهة متخصصة مثل لأجلهم تمضي قدما في سبيل تنفيذ برامج وأنشطة وزارة الرياضة المنطلقة من رؤية 2030فيما يخص جودة الحياة لذوي الإعاقة ومشاركتهم في المسابقات والألعاب المناسبة لهم لتكوين نواة منهم لبطولات رياضية مستقبلية.

 

وأوضح أ.يوسف الحميد (الرئيس التنفيذي لنادي الرياض)أنه من المنتظر أن تكون تلك الخطوة محطة مهمة في مسيرة تشكيل فريق من الأشخاص ذوي الإعاقة تسهم بتعزيز النجاحات التي يحققها الأجيال الصاعدة من ذوي الإعاقة في مختلف البطولات الرياضية الدولية والمحلية.

 

وأشار سمو الامير فيصل إلى الاهتمام الكبير والمثمر لهذه الاتفاقية وحرصها على نشر رياضة ذوي الإعاقة بالأندية الرياضية وتوفير بيئة تنافسية لها لتخريج أبطالا وبطلات موهوبين من الأشخاص ذوي الإعاقة في مختلف الألعاب الفردية والجماعية ويرفعون علم المملكة العربية السعودية وتعزيز مشاركتهم الرياضية في كل المحافل والمسابقات الإقليمية والعالمية.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.