نجم الركايب

طريق “المدينة المنورة – حائل” المباشر .. لبنة جديدة لتنمية هذا الوطن الشامخ وتعزيز اقتصاده


طريق “المدينة المنورة – حائل” المباشر .. لبنة جديدة لتنمية هذا الوطن الشامخ وتعزيز اقتصاده

صحيفة حائل (عبدالعزيز العتيبي - حائل)


 

‏في الأول من أبريل الجاري دشن صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل ، وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة , طريق “المدينة المنورة – حائل” المباشر ، وذلك بحضور نائب أمير منطقة حائل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد بن مقرن بن عبدالعزيز، ومعالي وزير النقل المهندس صالح بن ناصر الجاسر.

 

‏ويعد طريق المدينة المنورة حائل المباشر أحد أهم مشاريع الطرق في المملكة، فالطريق الذي يبلغ طوله 414 كيلومترًا يمتد من الطريق الدائري بالمدينة المنورة حتى طريق (القصيم / حائل / الجوف السريع) ، حيث يعد حلقة وصل للمناطق الشمالية من المملكة ويربطها بالمناطق الوسطى ومنها إلى مختلف المناطق، فهو بذلك يعد ضمن سلسلة مشاريع تقوم الوزارة بتنفيذها لتعزيز ترابط شبكة الطرق على مستوى وطننا الغالي؛ حيث تعد المملكة الأولى عالمياً في ترابط الشبكة.

 

‏كما يهدف الطريق لخدمة كافة سكان المملكة وزوارها، والارتقاء بجودة الحياة في المدن السعودية التي يمرها. والطريق إلى ذلك يربط منطقة حائل والمنطقة الشمالية مباشرة بالمشاعر المقدسة في كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة، كما يعزز خدمات النقل البري بين المنطقتين، في إطار تعزيز السلامة على الطرق، كما يحقق الربط بين المناطق النائية والريفية بالمدن والمحافظات، مما يسهم في الدفع بعجلة التنمية الشاملة ويعزز الاقتصاد المحلي.

 

خطط وأهداف وزارة النقل
‏ويجسد هذا الطريق بشكل واضح خطط وزارة النقل الهادفة لتوسيع شبكة الطرق، والارتقاء ببنيتها التحتية في كافة مناطق المملكة، وتوسيع خيارات التنقل بما يؤدي إلى ربط مختلف القرى والأرياف بخطوط النقل السريعة والرئيسية على مستوى المملكة؛ حيث بمقدور مستخدم هذا الطريق الانتقال إلى منطقة تبوك ومناطق الجوف والحدود الشمالية وصولاً إلى الدول المجاورة للمملكة شمالاً، العراق والأردن.

 

‏ونظراً لامتداده غرباً، يربط هذا الطريق منطقة حائل والمناطق المجاورة لها بموانئ البحر الأحمر غرب المملكة، مما يسهم في استفادتها من تجارة النقل البري؛ إذ يحولها إلى مناطق ربط وعبور إلى مناطق أخرى، ويدعم تجارتها الخاصة وصلاتها مع العالم الخارجي، كما يقيم على هذا الطريق الجديد العديد من التجمعات السكانية، فمن المؤكد أنها ستستفيد بدورها من احتياجات عابري هذا الطريق من خدمات؛ مما يعزز من فرص التنمية فيها، وإقامة مشروعات تنموية وخدمات عامة فيها، إضافة إلى تسهيله سبل تواصل هذه التجمعات مع حواضر ومحافظات المناطق التي تتبعها.

 

مشاريع الطرق في منطقتي المدينة المنورة وحائل
‏يؤكد هذا الطريق حرص الوزارة على الارتقاء بكافة شبكات الطرق في المملكة بشكلٍ عام، وفي منطقتي المدينة المنورة وحائل بشكلٍ خاص؛ حيث يبلغ مجموع أطوال الطرق التي تشرف عليها وزارة النقــل فــي منطقــة المدينــة المنورة 6304 كيلومتــرات، منها 5570 كيلو متراً تحت الصيانة، و734 تحت الإنشاء. كما تضم الشبكة 643 جسـرًا مقامة علـى الطـرق فـي المنطقـة، وهنـاك 25 جسرًا لاتزال تحت الإنشاء. في حين بلغ مجمــوع أطــوال الطــرق التــي تتولاهــا وزارة النقــل فــي منطقــة حائل 5723 كيلو متــرًا؛ منهــا 4600 كيلو متــرًا تحــت الصيانــة، و1123 كيلو متــرًا قيــد الإنشــاء، وبلغ عدد الجسور التي أقامتهــا وزارة النقل في المنطقة 42 جسرًا.

 

وتحرص وزارة النقل على إنجاز كافة مشاريعها بأعلى المواصفات الفنية، ووفق الجداول الزمنية المقررة لمراحل التنفيذ، وصولًا لاستكمال المشاريع واستلامها، بما يعود بالنفع على الوطن والمواطن والمقيم، وبما يساهم في تحقيق رؤية المملكة 2030 والتي ترتكز على ثلاث محاور أساسية تتمثل في: بناء مجتمعٍ حيوي، واقتصاد مزدهر، ووطنٍ طموح.

الصور


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.