نجم الركايب

أستاذ بـ«العالي للقضاء»: 3 أسباب وراء قرار الشؤون الإسلامية بشأن مكبرات المساجد


أستاذ بـ«العالي للقضاء»: 3 أسباب وراء قرار الشؤون الإسلامية بشأن مكبرات المساجد

صحيفة حائل - متابعات


 

كشف عضو هيئة التدريس بـ«المعهد العالي للقضاء»، الدكتور عمر العمر، أسباب قرار وزارة الشئون الإسلامية والدعوة والإرشاد، بقصر استخدام مكبرات الصوت على الأذان والإقامة فقط.

 

وقال العمر، في تصريحات لقناة «العربية»، إن القرار يستهدف عدم التشويش بين المساجد القريبة من بعضها البعض، وكذلك عدم إزعاج المرضى المتواجدين في منازلهم، وكذلك الأطفال الذين لا تجب عليهم الصلاة.

 

وأشار إلى أن التعميم صائب، وجاء متوافقًا مع الأدلة الشرعية والمصالح المرعية، ولا يستطيع أحد أن يزايد على اهتمام المملكة بالشعائر الإسلامية ومنها فريضة الصلاة.

 

وأضاف: الدولة تهتم وتعتني كثيرًا بالمساجد وبيوت الله عز وجل، فهي وضعت في المؤسسات الحكومية مساجد للعبادة، كما أنها تمنع فتح المحال التجارية أثناء الصلوات الخمس، مؤكدًا أن قراءة الإمام جهرًا في الصلاة تستهدف المتواجدين داخل المسجد، وليست من هم في البيوت والأسواق.

 

وكان وزير الشؤون الإسلامية الدكتور عبداللطيف آل الشيخ أصدر تعميمًا لكافة فروع الوزارة ينصّ على توجيه منسوبي المساجد بقصر استعمال مكبرات الصوت الخارجية على رفع الأذان والإقامة فقط، وألا يتجاوز مستوى ارتفاع الصوت في الأجهزة عن ثلث درجة جهاز مكبر الصوت، واتخاذ الإجراء النظامي بحق من يخالف.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.