نجم الركايب

(10) نصائح للخريجين


(10) نصائح للخريجين


وصلة دائمة لهذا المحتوى : https://www.hailnews.sa/907728/

 

انتهت المرحلة الأولى والتي غالباً تعتقد أنها الأصعب ، ونهنئك بتخرّجك مهما كانت مرحلتك فأنت قمت بإنجاز حقيقيّ يستحقّ الافتخار به ، لربما تتساءل ما عليك فعله الآن أو ما هي الخطوة القادمة، ولربما لديك خطة محدّدة توضّح لك ما يمكنك فعله .. ما يجعل التخرج مخيفا بعض الشيء إنه ينقلك لمرحلة تعتمد فيها على نفسك كلياً فإليك النصائح التي ستساعدك بطريقة ما على رؤية مرحلتك القادمة.

 

العب على نقاط قوتك .. لا تحاول الإمساك بكل شيء وبكل وقت لأنك في الغالب لن تنجح لذلك ركّز على ما أنت قوي فيه واعمل على تقويته أكثر لأنه ولابد في النتيجة ستكون موهوب فيه.

 

تعلّم كيف تدخر مالك .. من المهم أن تتعلّم لكونها ستفيدك على المدى القريب أو على المدى البعيد، فالاستثمار يعدّ من أحد أسس النجاح الذاتي العائد على الإنسان.

 

ابني عادات ماليّة جيّدة .. مثلاً أن تشتري ما تحتاجه وتدخر جزءً منه وتتصدق بجزء آخر .. ابحث عن عادات صحية وابدأ بتعلّمها.

 

اقرأ .. الحياة القادمة مثيرة للاهتمام ولذلك تحتاج أن تكون شخصا متمكّنا جيداً من نفسه وعقله ليستطيع أن يعبرها بطريقة صحيحة لذلك اقرأ في كل المجالات وتعلّم عن نفسك.

 

لا تقارن نفسك .. لا تقارن بداياتك بشخص موجود في منتصف الطريق لأنه مرّ بما مرّ فيك.

 

لا تخفْ من الفشل .. الفشل باب جيد للفهم وأعتقد بدونه لا يمكن أن تتعلّم شيئا لأن الفشل هو محاولة من محاولات النجاح.

 

تعلّم شيئا جديداً باستمرار وكن متأكدا أن القليل المستمر خير من الكثير المنقطع واقرأ عن العلوم الجديدة وتعلّم منها فلكل مجال أصبح علما جديدا يتفرع منه لذلك ابحث وتعلّم ما هي وكيف بدأت وكيف تعمل وتعلّم منها فمثلاً لو كنت في مجال الكيمياء أو الأحياء .. تفرّع الآن منه علم حديث وهو علوم النانو تكنولوجي.

 

لا تكون من الأشخاص الذين لا يفعلون إلا ما هو مريح لهم لأنها بالغالب الأشياء الموجودة في منطقة الراحة (comfort zone) تكون سهلة وغير مجدية للنفع في المستقبل.

 

والمقصود بالأشياء الغير مريحة هي التي تجعلنا نبذل جهد أكبر لننفع أنفسنا مثل الانتقال إلى مكان جديد ، والتحدث أمام الجمهور، وتعلم مهارة جديدة ، وتكوين صداقات جديدة، وما إلى ذلك.

 

ثق بنفسك .. قد تبدو هذه النصيحة مبتذلة بعض الشيء، لكنها شيء مهم للغاية في مرحلتك القادمة لأنك ستختبر أشياء جديدة وتلتقي بأشخاص جدد، ولن يكون الأمر سهلاً كما نعتقد لذلك الإيمان بنفسك يمنحك الثقة التي تحتاجها للعمل في الأوقات الصعبة.

 

ابني خبرة علمية وعملية .. لا تعتقد أنك وصلت وانتهى طريق العلم وبدأ طريق العمل، على العكس لابد من أنك تستمر في تعليم نفسك لتتمكن من منافسة من هم في الطريق معك.

 

بقلم: محمد الحماد

خاص لـ(صحيفة حائل الإلكترونية)


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.